موقعنا على الخارطة

السودان : التحقق من انتشار (91) مليون نسخة طبعت في العام2017م

 

 

 

بالرغم من منافسة السوشيال ميديا والشبكة العنكبوتية في نشر الأخبار والمعلومات إلا ان الصحف مازالت تعد الأكثر تأثيراً وفقا لحديث الأمين العام لمجلس الصحافة والمطبوعات د. عبد العظيم عوض حيث قال :( نريد ان نثبت حقيقة مهمة  أن الصحافة الورقية لها تأثيرها الكبير والمقدر علي الصعيد  الإجتماعي والسياسي والرياضي ولا نستطيع أن نغفل دورها الذي تقوم به).

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده المجلس أمس بالخرطوم كشف الأمين العام لمجلس الصحافة والمطبوعات د."عبد العظيم عوض " عن طباعة أكثر من (91) مليون نسخة في العام 2017م (36) مليون منها وزعت داخل العاصمة بنسبة توزيع عامة بلغت (28%)مقارنة ب (32%) في العام 2016م و(40%) في 2015م, وأكد "عبدالعظيم "أن (التقرير أعد بمهنية ونحن مطمئنون للأرقام التي وردت في التقرير خاصة , وأن إدارة الصحف تم إشتراكها مباشرة في مراجعة المعطيات ما يجعل التقرير مشتركاً وكل المعلومات رصدت من المطابع وشركات التوزيع ), لافتاًذ  الي أن هنالك تقارير تعد يومياً واسبوعياً وشهرياً وربع سنوي ونصف سنوي وهذا نحن بصدده اليوم .

وكشف عن ان معدلات المطبوع والموزع في حالة تناقص مضطرد , وقال إن هذه المسألة عالمية وليس لها علاقة بأسعار الورق  والصحف, بينما هنالك إشكاليات عده منها مايتعلق بإنتاج الصحيفة الورقية , قال : ( نريد أن نثبت حقيقة  أن الصحافة الورقية لها تأثيرها الكبير والمقدر علي الصعيد  الاجتماعى والسياسي والرياضي) وأشار الي ان هناك قراء غير مرئيين حيث يتداول الصحيفة مئات الناس في المواصلات وأماكن المناسبات والذين يتاجرون باستبدالها هذه تسمى ب (المقروئية ) وهم غير معروفين .

ويقول الأمين العام للمجلس التراجع في توزيع الصحف غير مفاجئ وانما مضطرد داعياً الي بحث الأمر بشكل جاد بعقد ورشة  أو ندوة بغية الخروج بتوصيات , قبل أن يشير الي وجود أزمة في المحتوي , كما ان سعر الصحيفة ( 8 / 7 ) جنيهات ,وهذا مبلغ كبير  , وعدّ الامين العام لمجلس الصحافة الزيادة الأخيرة في سعر الصحيفة غير مبررة منوها الي أن هذه الزيادة تزامنت مع إرتفاع سعر الدولار , وعندما انخفض الدولار استمر الناشرون علي الحال وأضاف :( نحن كمجلس لا نريد أن نتدخل في أسعار السوق ), وقال "د. عبدالعظيم عوض"  إن هنالك صحف ليست مضمنه في قوائم الترتيب وهي الصحف غير اليومية (أسبوعية أو ثلاث مرات في الأسبوع  ولكنها مضمنة في التقرير بصورة عامة وتشمل هذه الصحف لها وله, إيلاف , نبض الكاريكتير , وصوت الجمهور) وبعضها ولائي (بورسودان مدينتي , الفجر الجديد , وأخبار الوطن ) ,وأخرى توزيعها شبة مجان كصحيفة (القوات المسلحة ) والحزبية كـ( الميدان والبعث) .

يبدو  أن حديث مجلس الصحافة عن تحميل الصحف مسؤولية تراجع  التوزيع لم يرض أهل المهنة , حيث أكد رئيس الإتحاد العام للصحافيين السودانين " الصادق الرزيقي " بأن هنالك عدة أسباب أدت  إلي تراجع توزيع الصحف مشيراً الي أنه ليس تراجعاً مرتبطاً بالتراجع العالمي في توزيع الصحف , كما ذهب البعض داعياً الي تجويد الأداء والخدمة الصحفية مطالباً المجلس بالعمل علي تطوير الصحف .

وقرأ الرزيقي بعدم مقدرة الصحف علي إجراء معايرة حقيقية لاحتياجات القراء  لجهة أن سلوك القارئ غير موضوعي , وعلي الصحف أن تجرى بحثاً في ذلك , وأشار إلي تدني الخدمة الصحفية , وهذا يعود لتراجع مهارات الصحفيين الي الخلف , داعياً الي تدريبهم .

ونوه " الرزيقي " الي أن هنالك مسؤوليات ملقاة علي عاتق الناشرين , ومعظمهم رجال أعمال ليس لهم علاقة بالمهنة .

 

وأصدر المجلس القومي للصحافة والمطبوعات التقرير السنوي للتحقق والانتشار، وتصدرت صحيفة الدار الاجتماعية الصحف السودانية عامة حيث بلغ عدد توزيعها 20.283 يومياً، فيما تصدرت “الانتباهة” السياسية بنسبة توزيع بلغت 19.347 يومياً، وتصدرت صحيفة سوكر الصحف الرياضة وحلت في المراكز الثالث.

وأشار التقرير إلى أن عدد الصحف التي توزع أكثر من 10 آلاف نسخة يومياً تبلغ 11% والصحف التي ينحصر توزيعها بين 5-10 آلاف تبلغ نسبتها 31%، بينما التي توزع أقل من 2000 في اليوم تصل نسبتها إلى 58%.

يذكر أن صحيفة الانتباهة تصدرت الصحف السياسية تلتها الصيحة ثم المجهر السياسي والسوداني والتيار.

عداد الزوار

اليوماليوم406
الامسالامس633
الاسبوع الحاليالاسبوع الحالي3841
الشهر الحاليالشهر الحالي10407
عدد الزوار الكليعدد الزوار الكلي665691

استطلاع الرأي

ما تقييمك لوضع حرية الصحافة والتعبيـر في السودان؟

جيد - 72.7%
ضعيف - 18.2%
سيء - 9.1%

صورة اليوم

مواقع ذات صلة

اتصل وتواصل

  •   البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  •   الهاتف:00249157796153