الصحفيون المختطفون لدى مليشيات الحوثي وصالح في حالة صحية سيئة جداً بسبب التعذيب وممنوعون من العلاج

ذكر عضو نقابة الصحفيين اليمنيين نبيل الأسيدي إن الصحفي تيسير السامعي يتلقي فجأة للتعذيب في معتقله بالعاصمة صنعاء، وإن صحته في حالة تَقَهْقُر مستمر جراء ما يتلقي فجأة له من تعذيب.

وأثبت رئيس لجنة التدريب والتأهيل بالنقابة في تدوينة له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “facebook”، إن الزملاء الصحفيين المختطفين لدى مليشيات الحوثي وصالح في حالة صحية سيئة جداً.

وأضاف الأسيدي «وبحسب المعلومات فإن الزميل عبدالخالق عمران يعاني من أوجاع في الظهر والسمع التهابات في المعدة، والزميل اكرم الوليدي يحتاج عملية للبواسير والقولون ويعاني الزميل هيثم الشهاب من سعال شديد وألم في الصدر».

وأشار الأسيدي أن الزميل توفيق المنصوري «يعاني من وجع شديد في عيونه لدرجة أنه أصبح لا يرى بإحدى عينية ويعاني من ألم في أسنانه وكذلك متاعب في الظهر والمفاصل، فيما يعاني الزميل صلاح القاعدي من أوجاع في أذنيه ولم يعد يسمع جيداً جراء ما تعرض له من تعذيب وضرب، وكذلك الزميل عصام بلغيث والزميل هشام اليوسفي يعانيان من الم في الظهر والمفاصل واوجاع في الصدر».

وحسب المعلومات التي تتلقاها النقابة ذكر الأسيدي إن جميع الصحفيين المختطفين يعانون من أميبيا شديدة بسبب أماكن اعتقالهم وافتقارها لكل المقومات الأخلاقية والإنسانية.

وعبر عن إدانة النقابة لهذه الانتهاكات المستمرة والممنهجة في حق الصحفيين المختطفين.

 

وذكر إن النقابة تحمل سلطة الأمر الواقع كافة المسئولية عن حياة الصحفيين وتطالب بالإفراج عنهم فورا ونقلهم الى المستشفيات لتلقي العلاج.

عداد الزوار

اليوماليوم1149
الامسالامس1712
الاسبوع الحاليالاسبوع الحالي3901
الشهر الحاليالشهر الحالي16523
عدد الزوار الكليعدد الزوار الكلي461151

استطلاع الرأي

ما تقييمك لوضع حرية الصحافة والتعبيـر في السودان؟

صورة اليوم

مواقع ذات صلة

اتصل وتواصل

  •   البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  •   الهاتف:00249157796153